الأحد ٩ أيار ٢٠٢١
نهاية غير متوقعة
04-05-2021 | 08:57
نهاية غير متوقعة

أعلن الملياردير بيل غيتس وزوجته ميليندا، اللذان يشتركان في إدارة مؤسسة بيل وميليندا غيتس، أكبر مؤسسة خيرية خاصة في العالم، أنهما سينفصلان بعد زواج دام 27 عاماً.

وقال غيتس وميليندا في بيان نشراه عبر حسابهما على تويتر، انه "بعد تفكير عميق وجهود غزيرة لإصلاح علاقتنا، قررنا إنهاء زواجنا، لأننا لا نستطيع النمو معًا كزوجين في هذه المرحلة من الحياة".

وسيواصل الزوجان المنفصلان العمل معاً في مؤسستهما التي تعمل في جميع أنحاء العالم لتمكين جميع الأشخاص من عيش حياة صحية ومنتجة.

والتقى بيل وميليندا غيتس في مايكروسوفت في عام 1987 بعد فترة وجيزة من بدء ميليندا العمل هناك كمدير منتج، وتزوج الاثنان بعد سبع سنوات في عام 1994.

أصبح بيل غيتس أصغر ملياردير عصامي في العالم بعد أن أصبحت شركة مايكروسوفت شركة عامة في عام 1986.

أسس الزوجان معاً منظمتهم الخيرية في عام 2000، والتي تعمل على تحسين الصحة العالمية وخلق فرص متكافئة للناس في جميع أنحاء العالم.

تنحى غيتس عن منصب الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت في عام 2008 للتركيز على المؤسسة الخيرية.

خصصت مؤسسة غيتس 1.75 مليار دولار على مدار عامين لمجهودات إغاثة كوفيد-19 في عام 2020.

واعتباراً من يناير كانون الثاني 2021، قدم بيل وميليندا غيتس أكثر من 29 مليار دولار لقضايا خيرية.

نذكركم انه بات بإمكانكم متابعة صفحة موقع Business Echoes على إنستغرام من خلال الضغط هنا والتي سيكون محتواها مختلفاً عن المحتوى الذي ننشره على صفحة فايسبوك.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2021 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة