الجمعة ١٥ كانون الثاني ٢٠٢١
6 أشياء تجنبوا ذكرها خلال مقابلة العمل
17-12-2020 | 12:34
6 أشياء تجنبوا ذكرها خلال مقابلة العمل

كل شيء تقوله خلال مقابلة العمل يحدد ما إذا كان مدير التوظيف يعتقد أنك مناسب للحصول على الوظيفة من عدمه.

وفي بعض الأحيان، قد يكون من المغري إعطاء إجابة تبدو صحيحة خلال المقابلة، لكن بعد تفكير عميق تدرك أنها سيئة للغاية وقد جعلتك تبدو شخصاً لا يصلح لهذه الوظيفة أو حتى شخصاً عادياً.

ولهذا السبب من المهم تذكير نفسك مسبقاً بما يجب مقاومة قوله خلال مقابلة العمل.

  • وفيما يلي 6 أشياء يجب تجنب ذكرها خلال مقابلة العمل:

1- أنا أمتلك تحفيزاً ذاتياً وأعتمد على نفسي.

يقول الكثير من المرشحين هذا ردًا على أسئلة حول نقاط قوتهم المهنية أو صفاتهم المميزة.

هذه إجابة مستخدمة بشكل مفرط للغاية، وإذا وجدت نفسك تقول ذلك، فإن السيناريو الأفضل أن يطلب منك المحاور التوسع في توضيح المقصود.

 لكن السيناريو الأسوأ (والمحتمل) ألا يتأثر المحاور بما تقول على اعتبار أن هذه الإجابة ترددت أمامه كثيرًا، ومن ثم يتم تجاهلها.

هنا قد تكون الإجابة الأكثر ملاءمة هي: "لا أخشى تولي زمام المبادرة في المشروعات، ويمكنني القيام بذلك من خلال القليل من التوجيه"، ثم يعقبها مثال على وقت قمت فيه بذلك بطريقة ناجحة.

2- في غضون خمس سنوات، أتمنى أن أكون في منصبك.

لا تعتقد أن هذه الإجابة ستجعل مديرك المحتمل يشعر بالإطراء، لكنه بدلاً من ذلك سيجدها مليئة بالكسل وعديمة التفكير.

وحتى إذا كان المحاور في مكانة مثيرة للإعجاب، فقد يفترض أنك تتصور أن تكون في نفس المنصب ولكن في شركة مختلفة، وهو ما يعطي انطباعاً سلبياً.

بدلاً من ذلك، حدد الطرق المحتملة لتحقيق تقدم في المؤسسة التي تجري مقابلة للعمل فيها، على سبيل المثال ابدأ بالمنصب الذي تقدمت لشغله وسلط الضوء على بعض المهارات الأساسية المطلوبة للوظيفة.

هذا يدل على أنك لا تهتم فقط بتقدمك المهني ولكنك كذلك ستكرس جهودك لمساعدة الشركة على النمو على المدى الطويل.

3- لم أحب مديري السابق.

لا تتحدث أبداً بشكل سيئ عن رئيس سابق، بغض النظر عن مدى سوء التجربة التي مررت بها.

عندما تُسأل عن سبب تركك للوظيفة، فمن المقبول الاعتراف بأن العمل لم يكن مناسباً لك.

ويمكنك القول إنك أدركت شغفك وتريد تغيير مهنتك أو ربما تبحث عن شيء يشهد مزيداً من التحدي، كما من الجيد أن تذكر شيئاً واحداً على الأقل تعلمته من وظيفتك السابقة ويمكنه مساعدتك في الوظيفة التي تتقدم لها.

وإذا كان قد تم طردك من وظيفتك السابقة، فعليك شرح الموقف دون إلقاء اللوم على أحد، كما عليك أن تتحدث عما كان يمكنك القيام به بشكل مختلف لتغيير النتيجة، وهو أمر يدل على الوعي الذاتي والقدرة على الاستفادة من التجارب السلبية.

4- أكبر نقطة ضعف لدي هي أنني أسعى للكمال.

لا يوجد أحد مثالي، لذا فإن هذه الإجابة هي في الأساس طريقة أخرى للقول: "أنا أضعف من أن أعترف بأي نقاط ضعف".

هذا سؤال سلوكي يأخذه المديرون على محمل الجد، لذا يجب إعداد إجابة متعمقة، وهنا ينصح بالتوجه للرؤساء السابقين وزملاء العمل الذين تثق بهم لسماع تعليقاتهم حول نقطة ضعفك.

5- هل يمكنك إخباري بالمزيد عن الشركة؟

ان الدخول الى مقابلة العمل مع معلومات ضئيلة عن الشركة أمر مهين وسيترك انطباعاً سيئاً عنك.

فمدير التوظيف يتوقع منك أن تخصص وقتاً للبحث عن الشركة التي تسعى للعمل لديها.

6- كيف تبدو الامتيازات والمزايا التي أحصل عليها؟

نعم، ليس من الحكمة أن تشغل وظيفة دون معرفة المزايا، لكن لا يجب عليك طرح هذا السؤال في وقت مبكر من المقابلة لأنها ستجعل صاحب العمل يشكك في نواياك الحقيقية.

لذا فإن الموضوعات التي تتضمن المزايا والفوائد ليست ذات صلة إذا لم تتجاوز هذه الجولات المبكرة.

أرقام

نذكركم انه بات بإمكانكم متابعة صفحة موقع Business Echoes على إنستغرام من خلال الضغط هنا والتي سيكون محتواها مختلفاً عن المحتوى الذي ننشره على صفحة فايسبوك.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2021 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة