الجمعة ٥ آذار ٢٠٢١
مهارات يحتاج إليها الشباب للنجاح في سوق العمل
01-02-2021 | 17:54
مهارات يحتاج إليها الشباب للنجاح في سوق العمل

تختلف كلمة النجاح من شخص لآخر، فبالنسبة لأحدهم قد يعني النجاح تأسيس شركة مربحة، وبالنسبة لآخر قد يعني تأليف كتاب يحقق انتشاراً، لكن في النهاية معظم الأشخاص يتفقون على أن النجاح ينطوي على الشعور بالأمان، وتتمثل إحدى طرق الشعور بأمان في توافر عدد كبير من الفرص أمام الأشخاص، من خلال تعلم مهارات حياتية ذات قيمة.

ومع كل التغيرات السريعة التي يشهدها العالم، بما في ذلك التغير الاقتصادي والثقافي، تبقى هناك مهارات أساسية لا غنى عنها يجب تعلمها من أجل مواكبة التغييرات نفسها.

وبالتالي إليكم قائمة بـ 5 مهارات يحتاج إليها الشباب لتحقيق النجاح:

1- التفكير النقدي

التفكير النقدي يعني تقييم جميع الأفكار للتوصل إلى أفضل الأحكام والحلول، وهي المهارة التي سوف يحتاج إليها الجيل الجديد كثيراً.

من المهم أن يتجاوز هذا الجيل مرحلة تدوين الملاحظات، وتذكر المعلومات من أجل الامتحانات، فأبناء الجيل الجديد سيحتاجون إلى نظام تعليمي يساعدهم على تعلم التفكير وحل المشكلات في الوقت الفعلي، فتطوير هذه المهارة سيفيد طلاب اليوم وقادة الغد.

2- القدرة على التكيف

رغم أن التكنولوجيا جعلت حياة الأشخاص أسهل، إلا أنها فرضت ظروفاً جديدة، فعلى سبيل المثال بدأت العديد من الشركات الكبرى في تشجيع موظفيها على العمل عن بعد، وهو ما لم يكن معتاداً منذ سنوات قليلة ماضية.
لذلك من المهم أن يتعلم الجيل الجديد أن يتكيف مع كل التغييرات التي تحدث، ويطور المهارات اللازمة لمساعدته على ذلك، مثل مهارات التعامل مع التطبيقات المختلفة.

3- مهارات التواصل

مهارات التواصل مهمة للغاية سواء كان التواصل يتم بشكل شخصي أو عبر الإنترنت، خاصة حين يعمل الموظف عن بعد، لذلك من المهم أن يتمتع الجيل الجديد بمهارات التواصل باستخدام تطبيقات جديدة من أجل التواصل الفعال مع أعضاء فريقهم، سواء كان التواصل عبر مكالمة فيديو، أو عبر الكتابة، فتعلم مهارات الكتابة مهم أيضاً للجيل المقبل.

4- التفاهم الثقافي

يمكن أن يؤدي التفاهم الثقافي إلى التعاون بين الأشخاص بشكل أفضل، وإلى إجراء محادثات أكثر تنوعاً.

تدرك الشركات الكبرى أهمية التفاهم الثقافي في تحقيق النجاح، لذلك تتبنى شركات مثل غوغل وكوكاكولا مفهوم التفاهم الثقافي، وتحرص على تعليم موظفيها هذه القيمة، وتطلق مبادرات من أجل ذلك، ومن المتوقع أن يصبح هذا المفهوم أكثر شيوعاً خلال الفترة المقبلة، مع دخول الجيل القادم سوق العمل.

5- المبادرة والحافز

المنافسة جزء طبيعي من تحقيق النجاح، وبعد أن أصبح العالم قرية صغيرة بفضل الإنترنت والتقنيات الحديثة، لم تعد المنافسة مقتصرة على السوق المحلي، بل يتنافس كثير من الأشخاص على مستوى عالمي، بشكل لم تشهده الأجيال السابقة.

يحتاج الجيل الجديد أن يفهم أنه لن يتنافس فقط مع الطلاب من بلده، لكنه سيتنافس أيضاً مع أشخاص من بلدان أخرى، لذلك من المهم أن يمتلك الجيل الجديد روح المبادرة والحافز للمنافسة على نطاق واسع، خاصة فيما يتعلق بفرص العمل والتعليم.

نذكركم انه بات بإمكانكم متابعة صفحة موقع Business Echoes على إنستغرام من خلال الضغط هنا والتي سيكون محتواها مختلفاً عن المحتوى الذي ننشره على صفحة فايسبوك.
 



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2021 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة