الاثنين ١ حزيران ٢٠٢٠
ماذا يعني تصنيف كورونا كـ جائحة؟ وهل فعلاً حان وقت الهلع؟
12-03-2020 | 12:36
ماذا يعني تصنيف كورونا كـ جائحة؟ وهل فعلاً حان وقت الهلع؟

صنّفت منظمة الصحة العالمية فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" كـ "جائحة"، فما معنى هذه الكلمة؟ وهل يعني هذا الإعلان بداية الشعور بالهلع من هذا الفيروس؟

  • ما معنى كلمة جائحة؟

ان مصطلح جائحة يعني الانتشار العالمي لمرض جديد يشمل العديد من الدول، كما أن مصطلح "جائحة" يعني أيضاً أن المرض يتحدى السيطرة، وهذا يفسر انتشاره دولياً وعدم انحساره في دولة واحدة.

كما يشير تعريف الجائحة إلى جانب سياسي، عبر إيصال رسالة إلى الحكومات والمنظمات في جميع أنحاء العالم، بأن المرض أصبحت له تداعيات اقتصادية وسياسية واجتماعية على نطاق عالمي.

ان وصف فيروس كورونا "كوفيد-19" بالجائحة حدث غير عادي، وحتى فيروس سارس المنتمي إلى عائلة الفيروسات التاجية التي ينتمي إليها كورونا، لم يصنف كجائحة وإنما ظل عند مستوى الوباء.

وآخر مرة استخدمت فيها منظمة الصحة العالمية وصف "جائحة" كان خلال وباء إنفلونزا الخنازير عام 2009.

  • ماذا يعني الإعلان؟

ان تصنيف فيروس كورونا المستجد كأ جائحة لا يعني أن علينا الخوف، أو أنه يجب أن نخزن الطعام والكمامات. كما لا يعني أن الفيروس أصبح أكثر عدوى أو أكثر فتكاً، ولا أن الجهود العالمية للتعامل معه فاشلة.

فقد أكدت منظمة الصحة العالمية أن "الجائحة" ليست كلمة للاستخدام بخفة أو لامبالاة، مشيرة الى إنها كلمة إذا أسيء استخدامها، يمكن أن تسبب خوفاً غير معقول، أو قبولاً غير مبرر بأن القتال قد انتهى، مما يؤدي إلى معاناة وموت غير ضروريين.

وأكدت المنظمة أن الفيروس قابل للسيطرة والمكافحة، مشيرة الى ان ما يمر به العالم ليس مجرد أزمة صحة عامة، بل أزمة ستمس كل قطاع، حيث يجب أن يشارك كل قطاع وكل فرد في هذه المعركة.

  • هل حان وقت الهلع؟

الحقيقة أن الإعلان عن فيروس كورونا كجائحة أمر يجب أن يدعو إلى الاطمئنان، إذ يعني أن العالم يتعامل مع الموضوع بجدية، وهو في طور اتخاذ الإجراءات اللازمة للتعامل معه.

أن العالم قادر على السيطرة على هذه الجائحة، والفيروس قابل للهزيمة، ويمكن لجميع الدول أن تغير مسار هذه الجائحة، وذلك في حال اكتشفت، واختبرت، وعالجت، وعزلت، وتتبعت الإصابات، وحشدت أفرادها للاستجابة.

ان الدول التي لديها عدد قليل من الحالات يمكنها منع تلك الحالات من أن تصبح مجموعات، وذلك من خلال تنفيذ عمليات حجر واسعة النطاق لقمع هذا الفيروس والسيطرة عليه، بإنتظار التوصل لعلاج لهذا الفيروس.

نذكركم انه بات بإمكانكم متابعة صفحة موقع Business Echoes على إنستغرام من خلال الضغط هنا والتي سيكون محتواها مختلفاً عن المحتوى الذي ننشره على صفحة فايسبوك.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2020 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة