الأربعاء ١ كانون الأول ٢٠٢١
لماذا يتمسك الكثير من الموظفين بخيار العمل عن بعد؟
15-10-2021 | 10:25
لماذا يتمسك الكثير من الموظفين بخيار العمل عن بعد؟

عند سؤال الموظفين عن سبب رغبتهم في الاستمرار في العمل عن بُعد، حتى بعد انتهاء عمليات الإغلاق، فإنهم يجيبون عادة بأن العمل عن بُعد يزيد إنتاجيتهم، وأنهم لا يضطرون معه إلى إهدار الوقت يوميًا في الذهاب والعودة من العمل.

ورغم ذلك فإن الإنتاجية ليست السبب الرئيسي الذي يجعل الأشخاص يفضلون الاستمرار في العمل عن بُعد، إذ أجرى موقع "ديجيتال" استطلاعًا للرأي شمل ألف موظف ممن يعملون عن بُعد، لاكتشاف الأسباب الحقيقية وراء رغبة كثيرين في الاستمرار في العمل عن بُعد.

وبالتالي إليكم الأسباب الحقيقية وراء رغبة الموظفين في الاستمرار في العمل عن بُعد:
 

1- حرية أخذ قيلولة أو ممارسة الرياضة أثناء النهار

 - ذكر 72% من الأشخاص الذين شملهم الاستطلاع، أن القدرة على أخذ قيلولة أو ممارسة التمارين الرياضية خلال يوم العمل، كانت من بين الأسباب التي جعلتهم يرغبون في الاستمرار في العمل عن بُعد.

- رغم أن مثل هذه الأنشطة تزيد الإنتاجية، إلا أن مما لا شك به أن أخذ قيلولة في المكتب قد يكون أمرًا مرفوضًا في العديد من الشركات، على عكس الحرية المتاحة للموظفين للقيام بذلك في منازلهم خلال يوم العمل.

2- مشاهدة التلفزيون

 - قال 73% من المشاركين في الاستطلاع، إن من بين أسباب رغبتهم في الاستمرار في العمل عن بُعد، هو قدرتهم على الترفيه عن أنفسهم من خلال مشاهدة التلفزيون، أو الاستماع إلى الموسيقى أو البودكاست، أو غير ذلك من وسائل ترفيه، في حين أن ذلك لا يكون متاحًا في المكاتب.

3- مخاوف تتعلق بالمظهر

- أشار 62% ممن شملهم الاستطلاع إلى أنهم قلقون من مقابلة زملائهم في العمل وجهًا لوجه بُعد كل هذه الفترة، معربين عن مخاوف تتعلق باكتساب الوزن أو فقدانه، أو عدم امتلاك ملابس مناسبة، وغير ذلك من مخاوف متعلقة بالمظهر.

4- الأطفال والتنقلات اليومية

- ذكر العديد من المشاركين في الاستطلاع أن رعاية أطفالهم، وقلة ساعات التنقلات اليومية، من الأسباب الرئيسية وراء رغبتهم في مواصلة العمل عن بُعد.

 وفقًا للاستطلاع، أفاد 14% من المشاركين أنهم لن يعودوا للعمل من المكاتب، حتى لو طلب صاحب العمل منهم ذلك، مشيرين إلى أن العمل عن بُعد مهم جدًا بالنسبة إليهم.

 وعلى الجانب الآخر، قال 55% ممن شملهم الاستطلاع إنهم سيكونون أكثر استعدادًا للعودة إلى المكاتب، إذا قدم لهم صاحب العمل مزايا مثل حرية ارتداء ملابس مريحة، أو استخدام سماعة الرأس، وغير ذلك من مزايا.

نذكركم انه بات بإمكانكم متابعة صفحة موقع Business Echoes على إنستغرام من خلال الضغط هنا والتي سيكون محتواها مختلفاً عن المحتوى الذي ننشره على صفحة فايسبوك.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2021 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة