الأربعاء ١٩ كانون الأول ٢٠١٨
كونوا ايجابيين
16-05-2018 | 12:40
كونوا ايجابيين

يقع الإنسان يومياً فريسة للتفكير في أمور تزيد الضغوط مثل حجم الديون، ونقص المبيعات، أو ضيق الوقت قبل مواعيد تسليم الأعمال، وغير ذلك من التفاصيل التي تضع الذهن في دائرة التفكير السلبي.

والأسوأ أننا نتكيف مع هذه الطريقة ليصبح الإجهاد نمط حياة، ما يبدد الطاقة الإيجابية ويشوش على المشاعر.

وبالتالي إليكم بعض الأساليب التي تزيد التفكير الإيجابي:

  • أنت بحاجة إلى أن تستمع إلى عواطفك، وإذا أحببك شيئاً وكنت ممتلئاً بالرغبة فيه ستجد الأمور تتغير من حولك لتنفتح أمامك طرق الوصول إليه جذب الأفكار.
  • من يتحدث كثيراً عن المرض يجذبه إليه غالباً، بينما من يتحدث عن الازدهار يأتيه الرخاء. إذن كيف يمكن جذب التفكير الإيجابي؟ فكّر في طرق تحسين الصحة، وتخيل نفسك تقوم بأنشطة تحبها بصحبة مقربين إليك.
  • استمع إلى حدسك ولا تدع المنطق وحده يقودك دائماً. أنت بحاجة إلى أن تستمع إلى عواطفك، وإذا أحببك شيئاً وكنت ممتلئاً بالرغبة فيه ستجد الأمور تتغير من حولك لتنفتح أمامك طرق الوصول إليه.
  • إذا أردت تغييراً ما عليك أن تتخيله أولاً، هكذا يفعل الناجحون. وإذا كانت عليك ديون وترى الفواتير تتراكم توقف، وضع خطة لسداد الفواتير، وتحرر من الطريقة التي تؤدي إلى إنفاق المزيد.
  • ادمج التفكير الإيجابي ضمن روتينك اليومي بأن تخصص 15 دقيقة له كل يوم، وشجع نفسك على الانتظام في هذا الروتين.
  • تجنب مشاهدة البرامج التلفزيونية السلبية التي تتحدث عن الجريمة أو المرض. هناك الكثير من السلبيات في عالمنا الحديث، وهناك الكثير من الجرائم التي تحركها الكراهية. لا تعرّض نفسك للكثير من هذه المصادر لأنها تشوش على إيجابية العقل.
  • هناك أسباب وراء سوء علاقاتك مع بعض الناس، تعرّف على هذه الأسباب واعمل على تصويبها، وفي الوقت نفسه ابتعد عن الأشخاص السلبيين، لأن ذلك يحرر عقلك ويجعله أكثر إيجابية.

24ae

 



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2018 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة