الأحد ١٥ كانون الأول ٢٠١٩
كالعادة أصحاب المحطات رعبوا الناس ثم قرّروا
29-11-2019 | 23:36
كالعادة أصحاب المحطات رعبوا الناس ثم قرّروا

صدر عن رئيس نقابة اصحاب محطات المحروقات في لبنان سامي نصري البركس البيان التالي :
بعد المشاهد المؤلمة التي شهدها الوطن اليوم، وتحديدا في محيط محطات المحروقات، والتي ترجمت حجم معاناة المواطنين، نتيجة عدم توفر المشتقات النفطية ولا سيما البنزين .

ولما تبلغنا مساء اليوم بتوجيهات رئيس الجمهورية وتأكيده خلال الإجتماع المالي في قصر بعبدا، على ضرورة السعي الى توفير الحل المناسب والمتاح،
ولما كانت وزيرة الطاقة ندى البستاني قد باشرت اتصالاتها لتوفير المخرج النهائي لما نعانيه،
وشعورا منا وتضامنا مع اهلنا في كل لبنان ومن اجل افساح المجال امام ما يمكن توفيره من حل مرض وقابل للتنفيذ

ولذلك كله، قررت النقابة تعليق الاضراب افساحا في المجال لانجاح المفاوضات على ان تعقد النقابة اجتماعا موسعا قبل ظهر يوم الإثنين المقبل لاتخاذ الموقف المناسب وفق المعطيات الجديدة.
وختاما لا بد من كلمة نتوجه بها الى جميع اللبنانيين، فبعد تقديرنا لتضحاياتهم ومعاناتهم نتمنى عليهم بالمقابل ان يتفهموا اوضاعنا وحجم معاناتنا، فنحن منهم ولسنا جسما غريبا عنهم. وكل ما نتمناه طي هذه الصفحات لفتح اخرى اكثر اشراقا واستقرارا في قطاعنا وفي كل لبنان. فاللبنانيون يستحقون اكثر مما نالوه الى اليوم

نذكركم انه بات بإمكانكم متابعة صفحة موقع Business Echoes على إنستغرام من خلال الضغط هنا والتي سيكون محتواها مختلفاً عن المحتوى الذي ننشره على صفحة فايسبوك.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2019 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة