السبت ١٩ كانون الثاني ٢٠١٩
سلام باليد أو لا جنسية
22-12-2018 | 22:06
سلام باليد أو لا جنسية

أقر البرلمان الدنماركي الجمعة، مشروع قانون يلزم الأجانب بمصافحة المسؤول أو المسؤولة أثناء خضوعهم لإجراءات الحصول على جنسية الدنمارك.

وجرى إقرار المشروع بأغلبية أصوات التحالف الليبرالي المحافظ والحزب الليبرالي وحزب الشعب الدنماركي اليميني المتطرف، فيما من المنتظر أن يدخل القانون حيز التنفيذ اعتباراً من يناير كانون الثاني 2019.

وعارض القرار العديد من رؤساء البلديات من الحزب الليبرالي، مشيرين إلى أنه من غير الضروري فرض المصافحة للحصول على الجنسية الدنماركية، وفق ما ذكرت روسيا اليوم.

واعتبر خبراء في القانون أن قرار المصافحة يشبه بشكل كبير قانون حظر النقاب، معتبرين أنه موجّه ضد المسلمين، فيما يقول سياسيون دنماركيون يمينيون إن المصافحة تعتبر مبدأً محلياً أساسياً.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2019 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة