الجمعة ٧ آب ٢٠٢٠
سبب خفض فيتش لتصنيف لبنان للمرة الثالثة
12-12-2019 | 20:55
سبب خفض فيتش لتصنيف لبنان للمرة الثالثة

خفضت فيتش تصنيف لبنان الائتماني للمرة الثالثة في عام يوم الخميس، محذرة من أنها أصبحت تتوقع أن لبنان سيعمد إلى إعادة هيكلة ديونه أو التخلف عن السداد.

وعزت فيتش قرارها خفض التصنيف إلى ‭‭CC‬‬ من ‭‭CCC‬‬ إلى اعتقادها أن إعادة الهيكلة أو التعثر أصبحا مرجحين نظراً للضبابية السياسية الشديدة والقيود المفروضة عملياً على حركة رؤوس الأموال وتضرر الثقة في القطاع المصرفي.

وأضافت وكالة التصنيفات الائتمانية أن ذلك سيعرقل تدفقات رؤوس الأموال الضرورية لتلبية المتطلبات التمويلية للبنان، في حين أن ظهور سعر صرف مواز وفشل البنك المركزي في خدمة كامل التزاماته بالعملة الصعبة يسلطان الضوء على ضغوط.

ورأت فيتش ان تعاظم مؤشرات الركود والقيود على سحب الودائع المصرفية ونقص السلع خطر حدوث مزيد من الاضطرابات الاجتماعية، في حين ان تقنين الدولار الأميركي لإعطاء الأولوية لسداد الدين الحكومي قد يتحول بدرجة أكبر إلى قضية مشحونة سياسياً.

وقالت فيتش إن تنامي الدولرة - حيث يحول المواطنون نقودهم إلى الدولار - وظهور سعر صرف مواز يشيران إلى ضغوط متصاعدة على ربط الليرة اللبنانية بالدولار الأميركي، والقائم منذ 1997.

نذكركم انه بات بإمكانكم متابعة صفحة موقع Business Echoes على إنستغرام من خلال الضغط هنا والتي سيكون محتواها مختلفاً عن المحتوى الذي ننشره على صفحة فايسبوك.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2020 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة