الأربعاء ١١ كانون الأول ٢٠١٩
دولار الصرافين يهبط 25 في المئة
28-11-2019 | 20:46
دولار الصرافين يهبط 25 في المئة
شهدت محلات الصيرفة في مختلف المناطق اللبنانية تهافتاً اليوم على بيع الدولار ما زاد العرض عليه وهبط بسعر صرفه في السوق السوداء، من 2250 الى 1725 ليرة للدولار الواحد، وهو المستوى الذي بلغه الدولار يوم الثلاثاء ما قبل الماضي في 19 تشرين الثاني  الجاري، بعد عودة المصارف الى العمل عقب اقفالها.

وكان سبب التهافت اليوم على لبيع الدولار، هو عمليات البيع من قبل الأفراد الذين أصبحوا تجار عملة وخزّنوا ما سحبوه من المصارف في منازلهم، بهدف تحقيق أرباح، وبيع بعض الأشخاص رواتبهم الذين لا زالوا يتقاضونها بالدولار ايضا ويبيعونها بهدف الربح، وعشية إضراب الصرافين المقرر تنفيذه غداً الجمعة.

وتتأثر السوق الموازية وهي ما تعرف بالسوق السوداء للعملة الأجنبية، بحجم العرض والطلب عليها، فالطلب ينتج عن الراغبين بشراء العملة الصعبة اي الدولار، من عمال يرغبون بتحويل دولارات الى الخارج، او مستوردين يحولون ثمن ما يستوردونه من الخارج، خصوصا في ظل عدم توافر سيولة أجنبية كافية.

ويبلغ الهبوط الذي سجله سعر صرف الدولار اليوم مقابل الليرة ما نسبته 25 في المئة، من 2300 الى 1725 ليرة للدولار، وهو ما يتطلّب من كل لبناني عدم التهافت وسحب 400 دولار كسقف اسبوعي للسحب من البنك وبيعه للصراف بسعر مرتفع ما يؤدي الى الحاق الأذى بالبلاد وبإقتصادها.

بزنس إيكوز

نذكركم انه بات بإمكانكم متابعة صفحة موقع Business Echoes على إنستغرام من خلال الضغط هنا والتي سيكون محتواها مختلفاً عن المحتوى الذي ننشره على صفحة فايسبوك.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2019 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة