الأربعاء ١٩ كانون الأول ٢٠١٨
خففوا الكوكاكولا والصراخ ودون مماطلة
09-10-2018 | 10:58
خففوا الكوكاكولا والصراخ ودون مماطلة

لكل فرد في العالم طباع خاصة به تقوده في بعض الاحيان الى النجاح في حياته العملية أو حتى تقوده للفشل.

وضمن هذا السياق سنتطرق اليوم من خلال هذا الخبر الى 3 رجال اعمال نجحوا في حياتهم العملية بعد تخليهم عن عاداتهم السيئة خلال مسيرتهم المهنية.

بيل غيتس
قال المؤسس المشارك لمايكروسوفت بيل غيتس إنه كان معتاداً على ترك تنفيذ المهام المطلوبة منه حتى اللحظة الآخيرة خلال سنوات دراسته الجامعية في هارفارد، ولكنه تخلى عن هذه العادة السيئة عندما دخل عالم الأعمال، حيث بدأ بالالتزام بالمواعيد وإنجاز المهام في الوقت المحدد بالضبط.
وأضاف أنه أصبح أكثر تنظيماً ويفعل الأشياء في الوقت المناسب، مشيراً إلى أنه لا يزال يطوّر نفسه مع إيمانه بأن المماطلة ليست عادة جيدة.

إيلون ماسك
اعتاد مؤسس تسلا، إيلون ماسك على شرب كميات كبيرة من المشروبات التي تحتوي على الكافيين، حيث كان يعمل لمدة 120 ساعة أسبوعياً واحتاج لتعويض هذا الحرمان من النوم.
وقال ماسك إنه مر بأيام كان يشرب فيها ثمانية أكواب من كوكاكولا يومياً، لكنه خفض تلك الكميات لتقتصر على  كوب واحد أو اثنين فقط.

مارك كوبان
إستخلص مارك كوبان أن الصراخ ليس وسيلة فعّالة لإيصال وجهات النظر، وهو ما أدركه في العشرينات من عمره، مشيراً إلى أنه كان دائم الصراخ على شريكه مارتن وودال.
وشارك الاثنان في تأسيس أنظمة الحاسوب المبكرة "ميكروسولوشنز"، وقال كوبان إنه كان دائم الانفعال على شريكه بسبب بعض القرارات التي يراها غير مناسبة أو عند ضياع فرص مناسبة.
وأشار إلى أنه أدرك في الوقت المناسب أن هذا الأسلوب ليس الأمثل في التعامل لأنه يؤدي مباشرة إلى زيادة الضغط والتوتر وبالتالي تتأثر الإنتاجية والربحية والتنافسية سلباً.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2018 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة