الجمعة ١٥ كانون الثاني ٢٠٢١
تريليونات الدولارات.. ما لا تعرفونه عن حجم الإنفاق خلال موسم الكريسماس
21-12-2020 | 16:52
تريليونات الدولارات.. ما لا تعرفونه عن حجم الإنفاق خلال موسم الكريسماس

ينفق المواطنون حول العالم أموالاً طائلة على التسوق وشراء هدايا خلال موسم عيد الميلاد أو الكريسماس، ففي العام الماضي وحده أنفقت الأسر الأميركية نحو 1.5 تريليون دولار خلال هذا الموسم.

ويشكل الكريسماس أهمية كبيرة للأشخاص في العديد من دول العالم، ففي بعض البلدان يستدين خمس الأشخاص لدفع ثمن الهدايا، والتجهيز للاحتفال بالعيد.

وبالتالي إليكم 4 حقائق خاصة بالإنفاق خلال موسم الكريسماس:

  • 1- الأميركيون ينفقون أكثر من تريليون دولار

يعد الأميركيون أكثر الشعوب إنفاقاً خلال موسم الكريسماس، ووفقاً لاستطلاع رأي أجرته مؤسسة "غالوب" فقد أنفق المستهلكون في أميركا نحو 942 مليار دولار على هدايا عيد الميلاد في عام 2019، بما يمثل زيادة قدرها 57 مليار دولار مقارنة بعام 2018.

وعند إحتساب التكلفة الإجمالية لاحتفالات عيد الميلاد بما في ذلك الطعام والشراب فإن مصاريف الأميركيين خلال هذه الفترة تتخطى التريليون دولار.

  • 2- ليس لديهم فكرة عما ينفقونه على الهدايا

في استطلاع للرأي أجرته شركة "أوشين فاينانس" طُلب من المتسوقين البريطانيين أن يتذكروا المبلغ الذي أنفقوه بعد دقيقتين فقط من إجراء عملية الشراء، ولم يتمكن سوى 16% من تذكر المبلغ المحدد.

  • 3- هدايا غير مرغوبة

وجد استطلاع للرأي أجراه البنك الهولندي "آي إن جي" أن 15% من الأوروبيين لم يكونوا سعداء بالهدايا التي تلقوها في عام 2018 وذلك كونها غير مرغوبة من قبلهم، في حين لم يتذكر 10% الهدايا التي تلقوها.

  • 4- مجبرون على الإنفاق

تمثل مصاريف موسم الكريسماس ضغطاً مالياً بالنسبة للعديد من الأشخاص، فقد أفاد بنك "آي إن جي" بأن واحداً من بين كل عشرة أشخاص في أوروبا يستدين أو تتراكم الديون عليه في بطاقة الائتمان من أجل دفع تكاليف احتفالات الكريسماس، ويشعر خمس الأشخاص في أوروبا انهم مجبرون على إنفاق أكثر مما يريدون إنفاقه في الكريسماس.

نذكركم انه بات بإمكانكم متابعة صفحة موقع Business Echoes على إنستغرام من خلال الضغط هنا والتي سيكون محتواها مختلفاً عن المحتوى الذي ننشره على صفحة فايسبوك.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2021 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة