الثلاثاء ٢٦ آذار ٢٠١٩
تراجع الموجودات الخارجيَة لمصرف لبنان
05-01-2019 | 10:31
تراجع الموجودات الخارجيَة لمصرف لبنان

أظهرت ميزانيّة مصرف لبنان تراجُعاً في موجوداته الخارجيّة بمبلغٍ قدره 330.43 مليون دولار خلال النصف الثاني من شهر كانون الأوّل 2018 إلى 39.67 مليار دولار، من 40.00 مليار دولار في منتصفه، بحسب التقرير الاسبوعي لبنك الاعتماد اللبناني.

وفي المقابِل، تُبيِّن ميزانيّة مصرف لبنان إرتفاعاً في قيمة إحتياطاته من الذهب بـ 341.50 مليون دولار خلال النصف الثاني من شهر كانون الأوّل إلى 11.77 مليار دولار، وذلك نتيجة تحسُّن سعر الذهب خلال هذه الفترة في ظلّ ضُعْف الدولار الأميركي بفعل لجوء المستثمرين إلى الأصول الأكثر أماناً.

وفي التفاصيل، فقد سَجَّلَت ثقة المستهلكين في الولايات المتّحدة الأميركيّة إنكماشها الأكبر منذ أكثر من ثلاثة أعوامٍ خلال شهر كانون الأوّل وسط تفاقُم المخاوف حول التباطؤ المتوقَّع في الإقتصاد العالمي وتداعياته على الإقتصاد الأميركي، إضافةً إلى الإغلاق الحكومي الجزئي في البلاد.

وبالتوازي، شهد سوق الأسهُم تقلّباتٍ متزايدة، مع تراجُع أسعار الأسهُم الآسيويّة بُعيد صدور أرقام غير مُشجِّعة عن إقتصاد الصين زادت من مخاوف تباطؤ النموّ الإقتصادي العالمي.

أمّا على صعيدٍ سنويٍّ، فقد إنخفضت قيمة الموجودات الخارجيّة لمصرف لبنان بنسبة 5.53 في المئة (2.32 مليار دولار) مقارنةً بالمستوى الذي كانت عليه في نهاية العام 2017، والبالغ حينها 41.99 مليار دولار كذلك إنكمشت قيمة إحتياطات الذهب لدى مصرف لبنان بنسبة 1.61 في المئة (192.38 مليون دولار) عند مقارنتها بالمستوى المُسَجَّل في نهاية العام 2017، والبالغ حينها 11.96 مليار دولار تُشكِّل الموجودات الخارجيّة وإحتياطات الذهب سويّةً حوالي 61.22 في المئة من الدين العامّ الإجمالي و69.37 في المئة من صافي الدين العامّ، وهي تغطّي أكثر من 118 شهراً من خدمة الدين وأكثر من 27 شهراً من فاتورة الإستيراد.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2019 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة