الأربعاء ١٩ كانون الأول ٢٠١٨
تاتش وOne Lebanon تطلقان مبادرة One Voice
05-12-2018 | 18:17
تاتش وOne Lebanon تطلقان مبادرة One Voice

أطلقت تاتش، شركة الإتصالات والبيانات المتنقلة الأولى في لبنان بإدارة مجموعة زين، بالتعاون مع جمعية One Lebanon بشخص مؤسستها ورئيستها تانيا قسيس، مبادرة One Voice بإشراف أكاديمية تانيا قسيس وموسيقيين محترفين. ,تهدف هذه المبادرة الى توفير دورات لتعليم الموسيقى والإنشاد لطلاب يتوزعون على أربع مدارس رسمية في بيروت.

وقد جرى إطلاق المبادرة رسمياً في حدث نظم في السراي الكبير برعاية دولة رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري ممثلاً بوزير الإتصالات في حكومة تصريف الأعمال جمال الجراح، الى جانب حضور معالي وزير الإعلام ملحم رياشي.
وحضر أيضاً المؤتمر الصحافي عدد من السفراء، رئيسة ومؤسسة جمعية One Lebanon الفنانة تانيا قسيس، الرئيس التنفيذي لشركة touch امري غوركان، وعدد من مشاهير One Lebanon الداعمين للجمعية أمثال انتوني توما ونقولا الاسطا.

والمدارس الرسمية الأربعة التي تم اختيارها للمشاركة في البرنامج هي مدرسة الرئيس رياض الصلح الثانوية، مدرسة جبران غسان تويني الثانوية، مدرسة الشياح الإنجليزية المختلطة، ومدرسة الشهيد عبد الكريم خليل الإنجليزية المتوسطة. وقد خصص الطلاب المشاركون بدورات تعليم موسيقى وإنشاد لمدة ساعة في الأسبوع، خلال ساعات الدوام الرسمي من السنة الدراسية الجارية 2018/2019.

وتكتسب هذه الشراكة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، أهمية خاصة لجهة دورها في تزويد الشباب في لبنان بأساليب مبتكرة وممتعة للتعلم.

وزير الاتصالات في حكومة تصريف الأعمال جمال الجراح استهل كلمته بتوجيه الشكر لتانيا قسيس على المبادرة القيّمة، وقال:" "أن هذه المبادرة تأخذ أكثر من منحى، أولاً ينتمي هؤلاء الأولاد الى المدرسة الرسمية حيث توجه السيدة قسيس رسالة واضحة عن أهمية التعليم الرسمي. من ناحية أخرى، وكما كان الرئيس الشهيد رفيق الحريري يقول لا يمكن  لهذا البلد أن يتقدم ويتطور إلا بالعلم والثقافة". وأكد الجراح أن هذا النشاط الذي ترعاه اليوم شركة تاتش هو الطريق الصحيح للوصول الى مجتمع صالح ومنتج في لبنان.

واعتبر الجراح "أنه لدينا جيل من المبدعين والمبتكرين بحاجة الى أن تقف الدولة الى جانبهم وتعمل على تنمية قدراتهم ومساعدتهم، ليكملوا فيما بعد الطريق بمفردهم. ولهذه الغاية قمنا بإنشاء صندوق استثماري لمساعدة الشركات الناشئة بتوجيه من دولة الرئيس سعد الحريري، للمحافظة على شبابنا وحثهم على البقاء في بلدهم". ودعا الجراح "وزارة التربية والحكومة اللبنانية لإضافة تعليم المعلوماتية والاتصالات والغناء ضمن المنهج التعليمي، لنبني جيلاً متوازناً على الصعيد العاطفي والاجتماعي، قادراَ على الإبداع والإنتاج والابتعاد عن الآفات الاجتماعية التي تعيق تطورهم".

من جهته، وجّه وزير الإعلام في حكومة تصريف الأعمال ملحم رياشي التحية لتانيا قسيس والأولاد المشاركين على جهودهم لزرع الفرح في قلوب اللبنانيين، معتبراً أن هؤلاء الأطفال هم لبنان الحقيقي الذي نحلم به.

وفي كلمة لها، عرضت مؤسسة ورئيسة جمعية One Lebanon تانيا قسيس المنافع الصحية للغناء الجماعي

وأعربت عن ثقتها بالتأثير الإيجابي لهذه المبادرة على الأولاد والمراهقين، ذلك أنها ستجمعهم سوياً متجاوزين كل اختلافاتهم، مانحة إياهم تعليم موسيقي محترف. وستساعد هذه المبادرة في اكتشاف مواهب مميزة وتحضير فنانين محتملين أو معلمي موسيقى.

وفي تعليقه على هذه الشراكة، قال الرئيس التنفيذي لشركة تاتش، امري غوركان، "ان One Voice هي مبادرة رفيعة المستوى مخصصة للشباب في لبنان، الذين هم مستقبل البلاد ولديهم القدرة على التعبير عن أنفسهم بطرق مبتكرة. ونعتبر شراكتنا مع One Lebanon وأكاديمية Tania Kassis Academy  محاولة جادة لإتاحة الفرصة أمام  الأولاد للتعبير عن أنفسهم أفضل تعبير في إطار بيئة مؤاتية، بغض النظر عن وضعهم الاجتماعي والاقتصادي. وإلى جانب One Lebanon، سنواصل توسيع  إطار شراكتنا ضمن One Voice، الأمر الذي من شأنه أن يمهد الطريق لتجربة ثقافية مستدامة للشباب في جميع أنحاء لبنان".

وتتناغم مبادرة  One Voice مع الجانب التعليمي لبرنامج تاتش للتنمية المستدامة Positive touch، إنطلاقاً من إيمانها بأن كل طفل يستحق تعليمًا جيداً وأحقية الإطلاع على مختلف الفنون والثقافات، تماشياً مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية المستدامة في هدفه الرابع، والذي ينص على ضمان تعليم جيد وشامل ومنصف للجميع على حد سواء.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2018 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة