الاثنين ٢٥ كانون الثاني ٢٠٢١
العمل من المنزل يضر بالصحة العقلية والبدنية
14-12-2020 | 15:37
العمل من المنزل يضر بالصحة العقلية والبدنية

أظهرت دراسة جديدة أن العمل من المنزل قد يكون له تأثير سلبي على الصحة العقلية والبدنية للإنسان.

وبحسب الدراسة، فقد أبلغ ما نحو 65٪ من المستطلعين الذين كانوا يعملون من المنزل بسبب قيود كورونا عن مشاكل جسدية جديدة بما في ذلك آلام الرقبة وآلام أسفل الظهر، فيما قال حوالي 74٪ إنهم يعانون من مشكلة صحية عقلية جديدة، مثل القلق أو الاكتئاب.

ووفقاً لنتائج الدراسة التي أجرتها جامعة جنوب كاليفورنيا، فقد ازدادت مخاطر المشاكل الصحية بين النساء وأولياء أمور الأطفال الصغار والرضع، الذين أُثقل كاهلهم بمسؤوليات العمل والحياة المنزلية.

وأفاد العاملون عن بُعد الذين خضعوا للدراسة وهم قرابة الـ 1000 شخص، بأن نشاطهم البدني انخفض بشكل ملحوظ وازدادت كميات الطعام التي يتناولونها، مما أثر على رشاقتهم وساهم في زيادة وزنهم.

في المقابل قال الباحثون، إن المكاتب والكراسي غير المجهزة بشكل صحيح، وفترات الجلوس الطويلة يمكن أن يزيد من مخاطر المشاكل الصحية البدنية، لذا فإن إجراء تعديلات على مساحة العمل في المنزل مثل تخصيص مقعد مريح وأخذ استراحات قصيرة كل ثلاثين دقيقة قد يخفض من المشاكل الجسدية الناجمة عن الجلوس لفترة طويلة.

نذكركم انه بات بإمكانكم متابعة صفحة موقع Business Echoes على إنستغرام من خلال الضغط هنا والتي سيكون محتواها مختلفاً عن المحتوى الذي ننشره على صفحة فايسبوك.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2021 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة