الثلاثاء ١٩ شباط ٢٠١٩
اتفاق بين الجمعية المعلوماتية المهنية في لبنان والجمعية العلمية السورية للمعلوماتية
11-02-2019 | 17:58
اتفاق بين الجمعية المعلوماتية المهنية في لبنان والجمعية العلمية السورية للمعلوماتية

وقّع رئيس الجمعية المعلوماتية المهنية في لبنان كميل مكرزل ورئيس الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية أسعد بركة، مذكرة تفاهم في نادي الصحافة، تتعلق بتبادل الخبرات والوسائل الإلكترونية الحديثة لدى كل طرف، والحلول الإلكترونية الناجحة والمتقدمة.

وقد حضر حفل التوقيع، الأمين العام للإتحاد العربي للإنترنت والإتصالات فراس بكور، ومؤسس الجامعة الإفتراضية السورية الدكتور ميلاد سبعلي، وعضو مجلس إدارة الجمعية السورية الدكتور يحيى الحسيني ، وأمين سر الجمعية اللبنانية روبير كنعان، رئيس الهيئة الوطنية للعلوم والبحوث الدكتور رضوان شعيب ، رئيس جمعية المعلوماتيين المحترفين في لبنان المهندس ربيع بعلبكي، ومحامي الجمعية عمر قباقيبي ، ورئيس نقابة خبراء المعلوماتية في لبنان حسن هبري، ورؤساء وممثلي الجمعيات والشركات المعلوماتية في لبنان وسوريا، وجمع من الإعلاميين .

بعد التوقيع وتبادل النسخ تحدث رئيس الجمعية المعلوماتية المهنية في لبنان كميل مكرزل فقال :
في إطلالة جديدة مبشرة بالتواصل والتعاون بين الجمعية المعلوماتية المهنية في لبنان والجمعية العلمية السورية للمعلوماتية، نلتقي اليوم في نادي الصحافة منبر الكلمة الحرة والمنصة المفتوحة لتلاقي الأفكار من كل الإتجاهات، لكي نوقع بصورة نهائية مذكرة التفاهم بين جمعيتينا المتخصصتين بالمعلوماتية، التي باتت المدماك الأساسي في العالم من أجل تحسين الحياة البشرية في مختلف الميادين والقطاعات، والذراع التنموية لإستنهاض الإقتصاد في كل من البلدين.
نلتقي اليوم بإرادة جامعة بعدما تضافرت جهود مباركة من الرئيس الصديق الأستاذ أسعد بركة وعراب الإتفاق الدكتور ميلاد السبعلي، وبعد لقاءات عديدة تم في خلالها تحديد أطر التعاون وهي أهداف سامية تصب في مصلحة المجتمع في لبنان وسوريا، وبعدما تم التوقيع بالأحرف الأولى على هذه المذكرة في دمشق. يسرنا أن يكون لقاؤنا اليوم أمام وسائل الإعلام الكريمة، للإعلان عن التوقيع النهائي وإطلاق العمل بمضمون هذه المذكرة خدمة للجميع.
إن المعلوماتية هي حاجة أساسية وملحة للنهوض العام، ويسعدنا أن نكون في مقدمة القطاعات والشركات التي سوف تسهم بصورة فاعلة بإذن الله في دعم إستنهاض الشركات في البلدين وذلك ضمن حرية التعاون بين القطاعات المنتجة والساعية إلى التطوير والحداثة حيث دعت الحاجة.
وفي هذه المناسبة الجامعة أتقدم بتحية المحبة والشكر والتقدير إلى الأستاذ فراس بكور والدكتور ميلاد سبعلي والأستاذ ربيع بعلبكي والأستاذ عمر قباقيبي لإسهاماتهم كل في نطاق إختصاصه،
من أجل إرساء هذا التعاون وجعله يبصر النور، ويتحول إلى وثيقة علمية قابلة للتنفيذ، آملين جميعاً من خلاله أن نبلغ مرامينا العلمية والإقتصادية والتنموية.

ثم تحدث رئيس الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية أسعد بركة فقال :
تسعدني مبادرة التعاون مع الجمعية المعلوماتية المهنية في لبنان برئاسة الأستاذ كميل مكرزل والهدف الأساسي هو النهوض بالقطاع في البلدين، وقد وصلنا إلى الإتفاق من خلال هذه المذكرة لتطوير القطاع وكسر الحصار ونأمل في أن يكون لهذا التفاهم أكبر الأثر في هذه المرحلة . والجميع يعلم أن بلدنا تعرض للكثير من الأزمات وبفضل الجهود المتتابعة تم تخطي هذه الأزمة وأصبحنا في مجال التعافي والتطوير .
إن الجمعية المعلوماتية هي وسيلة لنشر المعلوماتية وتطويرها لتكون مواكبة للتطور العالمي ، وقد عملنا لنشر الإنترنت ومن ثم إنشاء الحاضنات بالتعاون مع جامعة دمشق وجامعة حلب وهناك حاضنات جديدة في جامعة طرطوس وغيرها ومشاريع ومركز بيانات استراتيجية ، ونأمل بأن نتابع التعاون بالخبرات الإستراتيجية الجديدة في كل هذه المجالات، ومن ثم الإنطلاق للحكومة الإلكترونية وتطوير كل القطاعات ، كما نأمل بأن تكون طرق التعاون مجدية ومفيدة للطرفين على المستويات كافة .



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2019 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة