الأربعاء ١ كانون الأول ٢٠٢١
أكثر دول العالم إنتاجاً للغذاء
27-10-2021 | 11:00
أكثر دول العالم إنتاجاً للغذاء

هناك العديد من العوامل التي تؤثر على مستوى إنتاج دولة ما للمواد الغذائية، بما في ذلك المناخ، وأنواع النباتات الطبيعية والمزروعة، ولأن معظم السلع الزراعية تتطلب مساحة كبيرة من الأراضي، تتفوق البلدان ذات المساحات الشاسعة في الإنتاج الزراعي.

وهناك أربع دول تنتج معظم الغذاء في العالم هي، الصين، والهند، والولايات المتحدة الأميركية والبرازيل، وتأتي هذه الدول أيضًا ضمن قائمة أكبر عشر دول في العالم من حيث المساحة.


وبالتالي إليكم قائمة دول العالم الأكثر إنتاجاً للغذاء:

  • الصين

تعد الصين واحدةً من أكبر الدول في العالم إنتاجاً واستيراداً واستهلاكاً للغذاء، ورغم أن معظم الأراضي الصينية جبلية أو قاحلة، ولا تصلح للزراعة، إلا أن المناطق الشرقية والجنوبية تتسم بتربة صالحة للزراعة.

لدى الصين أيضاً إحدى أكبر القوى العاملة في العالم، وتشير التقديرات إلى أن القوى العاملة في مجال الإنتاج الغذائي في الصين قد يصل حجمها إلى 315 مليون عامل.

وتعد الصين من أكبر الدول إنتاجاً للأرز، والقمح، والبطاطس، والخس، والباذنجان، والسبانخ، والجزر، والخيار، والطماطم.

  • الهند

رغم أن الهند تعد من أكبر الدول إنتاجاً للغذاء في العالم، إلا أن إنتاجيتها للسلع الزراعية أقل بكثير من الصين والولايات المتحدة الأميركية والبرازيل.

وعلاوة على ذلك، فإن الكثير من مواطني الهند فقراء، ولا يستطيعون شراء الغذاء الذي ينتجونه، ويشعر العديد من الخبراء بالقلق من زيادة عدد سكان الهند بوتيرة أسرع من النمو الاقتصادي.

  • الولايات المتحدة الأميركية

لدى الولايات المتحدة الأميركية أحد أكثر أنظمة إنتاج الغذاء كفاءة في العالم، ورغم أن حجم القوى العاملة في الدولة أقل بكثير من الصين، إلا أن حجم إنتاجها الزراعي يكاد يقترب من حجم الإنتاج الزراعي للصين.

وتعد الولايات المتحدة الأميركية من أكبر الدول المصدرة للغذاء في العالم، ومن أهم الوجهات التي تصدر الدولة لها المواد الغذائية كندا، والصين، وألمانيا، واليابان، والمكسيك.

  • البرازيل

يعتمد الاقتصاد البرازيلي على الزراعة، وبشكل خاص على قصب السكر، وتُستخدم نحو 34% من مساحة الدولة كأراضٍ زراعية، ومن أهم المحاصيل التي تنتجها البرازيل البن، وقصب السكر، وفول الصويا، والذرة، بالإضافة إلى البرتقال، والأناناس، وجوز الهند.

نذكركم انه بات بإمكانكم متابعة صفحة موقع Business Echoes على إنستغرام من خلال الضغط هنا والتي سيكون محتواها مختلفاً عن المحتوى الذي ننشره على صفحة فايسبوك.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2021 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة