الأربعاء ١٧ تشرين أول ٢٠١٨
هكذا استفادت روسيا من مونديال 2018
16-07-2018 | 22:45
هكذا استفادت روسيا من مونديال 2018

إنتهى كأس العالم 2018 وبدأ السياح يغادرون روسيا بعد مباريات حاسمة حُبست فيها الأنفاس!

وقد قدرت الحكومة أن ما يقارب 600 ألف مشجع أجنبي زاروا روسيا خلال شهري يونيو حزيران ويوليو تموز، إضافة إلى أكثر من 4 ملايين سائح يزورونها في المعتاد في هذا الوقت من السنة، هذا إضافة إلى 700 ألف روسي تهافتوا أيضا لحضور المباريات.

وانعكس هذا إيجابا على المطاعم والفنادق والمتاجر والمطارات، حيث من المتوقع أن ينفق مشجعو كأس العالم ما بين 5 آلاف و8 آلاف دولار في المتوسط، وهو ما يضيف ما يصل إلى 4 مليارات دولار إلى الإنفاق المحلي.

كذلك يقدر بعض الخبراء أن مكاسب استضافة هكذا أحداث تمتد إلى العام التالي حيث تشهد السياحة زيادة بـ25% في الدول التي تستضيف مباريات عالمية.

وفيما أن روسيا لم تقترب من المبلغ الذي أنفقته للتحضير للألعاب الأولمبية في سوتشي عام 2014 والبالغ 51 مليار دولار، فقد أنفقت مع ذلك نحو 12 مليار دولار للتجهيز لمباريات كأس العالم.

وقد خلقت هذه التحضيرات 220 ألف وظيفة، وأضافت نحو 14 مليار دولار للناتج المحلي الإجمالي أو ما نسبته 1%. ويقدر بعض المسؤولين الروس أن تتجاوز مساهمة كأس العالم في الناتج المحلي الإجمالي 30 مليار دولار حتى عام 2023.

ولا ننسى أن للفيفا حصة أيضا، فهي ستجني إيرادات بنحو 6 مليارات دولار هذا العام بزيادة قدرها 25% عن كأس العالم 2014، على أن تتجاوز إيرادات البث 3 مليارات دولار، وهي أيضا تمثل زيادة بنحو 25%.

ونتيجة لارتفاع إيراداتها، فقد رفعت الفيفا مقدار مكافآتها للفرق الفائزة إلى 400 مليون دولار، منها 38 مليون دولار للفريق صاحب الكأس الذهبية.
نقلا عن العربية نت



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2018 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة