السبت ١٨ تشرين الثاني ٢٠١٧
لماذا ترك واتساب؟
13-09-2017 | 18:15
لماذا ترك واتساب؟

أعلن الشريك المؤسس لتطبيق واتساب Brian Acton أنه قرر مغادرة الشركة بعد ثمانية أعوام على تواجده فيها.
وقال Brian Acton في رسالة نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي، انه وبعد 8 سنوات في واتساب، لقد قررت المضي قدماً وبدء فصل جديد في حياتي... هذا شيء فكرت به لفترة من الوقت، والآن حان الوقت التنفيذ... وهذا القرار بالطبع صعب، وأنا فخور بما أنجزه فريقنا في بضع سنوات فقط، وأنه من التواضع أن نرى الكثير من الناس يعتمدون على واتساب كل يوم.
وبحسب ما كشف Acton فإنه سينتقل للعمل على شركة غير ربحية جديدة تعمل في مجال التقنية والإتصالات والتواصل.
وكان Acton مسؤولاً عن الفريق الهندسي في واتساب وتقدر ثروته بعد بيع الشركة إلى فايسبوك بنحو 6.5 مليار دولار.
و Brian Acton أمريكي الجنسية يبلغ من العمر 45 عاماً وتخرج من جامعة ستانفورد بشهادة في علوم الكمبيوتر وعمل في عدة شركات عريقة مثل آبل و أدوبي وياهوو قبل أن يؤسس واتساب مع زميله Jan Koum الذي يشغل الآن منصب المدير التنفيذي لواتساب.
ويأتي هذا القرار بعد أسبوع من إعلان واتساب أنه سيبدأ بتقديم خدمات خاصة للشركات وربطها مع الزبائن من خلال عدة طرق.
فهل خرج Acton في الوقت المناسب بعد أن انحرف واتساب عن هدفه الأساسي، وانساق خلف قرارات إدارة فايسبوك؟
يبقى الجواب عن هذا السؤال برسم ما تخبِّئه الاشهر وربما السنوات المقبلة.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2017 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة