الأربعاء ١٨ تشرين أول ٢٠١٧
لماذا تتناقص قدرة بطارية آيفون
12-10-2017 | 19:49
لماذا تتناقص قدرة بطارية آيفون
تعمل أجهزة آبل المختلفة بما فيها هواتف الآيفون والآيباد و الآيبود تاتش، ببطاريات مصنوعة من الليثيوم. وهذه البطاريات لها فترة عمر محدد، حيث تحتاج بعدها إلى استبدال، وذلك كون قدرتها تتناقص بمرور الوقت، وبالتالي فإن ذلك يؤثر على عمرها الافتراضي.

ويختلف العمر الافتراضي لكل بطارية بحسب الجهاز وطريقة استخدامه، لكن هناك قاعدة تقول أنه مع كل دورة شحن، يتناقص عمر البطارية بصورة طفيفة ما يعني أن أداء بطارية هاتفك و سلامتها، مرتبط بعدد دورات الشحن التي قمت بها.

ونقصد بدورات الشحن، عدد المرات التي قمتم فيها بشحن البطارية بنسبة 100% ، سواء كان ذلك من 0% حتى 100% أو مثلاً من 75% أو 50% أو 20% الى 100%

وما يجهله العديد من المستخدمين ان هناك حداً معيناً لدورات الشحن المسموح بها لكل بطارية، و إذا تم تجاوزه يُستحسن بعدها الذهاب إلى أقرب مركز صيانة واستبدالها، بحسب توجيهات آبل عبر موقعها الرسمي.

فما هو عدد دورات الشحن المسموح بها لكل بطارية في أجهزة آبل؟
 
  • بطارية الآيفون تتناقص قدرتها بنحو 20% بعد 500 دورة شحن.
  • بطارية الآيباد تتناقص قدرتها بنحو 20% بعد 1000 دورة شحن.
  • بطارية الآيبود تاتش تتناقص قدرتها بنحو 20% بعد 400 دورة شحن.
كيف يمكنكم معرفة عدد دورات شحن البطارية؟

للأسف لا يسمح نظام iOS للتطبيقات الموجودة على آب ستور بإمكانية معرفة مثل هذه المعلومات، إلا انه يمكنكم تقدير عدد المرات التي قمتم خلالها بشحن هاتفكم، فمثلاً إن كنتم من حاملي هواتف آيفون 5 أس أوآيفون 6 أوآيفون 6 أس الذين اشتروا الهاتف بعد طرحه بفترة قصيرة، فإن هاتفكم بالتأكيد تخطى الـ 500 دورة شحن بكثير، وبالتالي فإنه اصبح من المعروف الآن لماذا ينخفض مستوى شحن البطارية بسرعة عن السابق وذلك كون بطارية خسرت الكثير من قدرتها.


RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2017 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة