الأربعاء ١٧ تشرين أول ٢٠١٨
قرار الفيدرالي الاميركي يهيمن على الأسواق العالمية
14-06-2018 | 08:22
قرار الفيدرالي الاميركي يهيمن على الأسواق العالمية

قرر الاحتياطي الفيدرالي الاميركي (البنك المركزي) رفع معدل الفائدة الأميركية لتكون هذه الخطوة متوافقة مع توقعات المحللين.

وقال البنك المركزي في بيان السياسة النقدية الصادر البارحة، إنه قرر زيادة معدل الفائدة الأساسي بمقدار ربع نقطة مئوية لتصل إلى مستوى يتراوح بين 1.75 في المئة إلى 2 في المئة.

وكان الاحتياطي الفيدرالي رفع معدل الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس للمرة الأولى خلال العام الحالي خلال اجتماع مارس آذار الماضي.

من جهة اخرى رفع المركزي الاميركي توقعاته بشأن زيادة معدل الفائدة خلال العام الحالي كما زاد تقديرات التضخم والنمو الاقتصادي في 2018. وتوقع رفع معدل الفائدة 4 مرات خلال العام الحالي مقارنة مع التقديرات السابقة والبالغة 3 زيادات فقط.

كما رفع المركزي الاميركي توقعاته لمعدل التضخم الأساسي في الولايات المتحدة خلال هذا العام الى 2 في المئة مقارنة مع تقديرات مارس آذار البالغة 1.9 في المئة.

وتوقع أن ينمو الاقتصاد الأميركي خلال العام الحالي بنحو 2.8 في المئة وهي وتيرة نمو أعلى من التقديرات السابقة والبالغة 2.7 في المئة.

وخفض المركزي تقديراته لمعدل البطالة في العام الحالي إلى 3.6 في المئة مقارنة مع 3.8 في المئة المسجلة في توقعات مارس آذار.

وكان لقرار بنك الاحتياطي الفيدرالي برفع معدل الفائدة الكلمة العليا في الأسواق العالمية بنهاية تعاملات يوم أمس، حيث أغلقت الأسهم الأميركية في النطاق الأحمر، وفقد "داو جونز" أكثر من 100 نقطة بعد قرار البنك المركزي الاميركي برفع معدل الفائدة.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2018 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة