الأحد ١٩ آب ٢٠١٨
عن قصد ومش بالغلط
06-08-2018 | 14:14
عن قصد ومش بالغلط

في كل مرة تستعد فيها شركة ما للكشف عن هاتفها الجديدة نسمع وقبل أيام قليلة من تاريخ إنعقاد الحدث المنتظر، أن الشركة صاحبة الهاتف قامت وعن طريق الخطأ بنشر فيديو أو صورة أو معلومات عن الهاتف لتعود وتسحب ما تم نشره بعد دقائق قليلة فقط.

وفي هذه الدقائق القليلة تكون بعض الاطراف قد قامت بحفظ ما تم نشره لتقوم بتوزيع الخبر على انها السباقة بتوثيق الغلطة ونشر المعلومات المفصلة حولها.

ولكن هل من المعقول أن تتكرر الغلطة نفسها قبل كل مرة تستعد فيها شركة ما لإطلاق منتج جديد؟

منذ ساعات قليلة نشرت قناة سامسونغ/نيوزيلندا على يوتيوب بالخطأ الفيديو الترويجي الرسمي للهاتف الرائد القادم Galax Note 9 وذلك قبل أن تقوم بإزالته في وقت لاحق.

هكذا تم الترويج للخبر والبعض قام بلوم سامسونغ على هذا الخطأ الكبير، ولكن ما لم يلاحظه هؤلاء أن هذه الغلطة تتكرر في كل مرة تتحضر فيها سامسونغ للكشف عن هاتف جديد لها، حيث تقوم احدى الحسابات التابعة للشركة على وسائل التواصل الاجتماعي بنشر صورة أو فيديو عن المنتج الجديد لتعمل بعد فترة قصيرة من الوقت على سحب ما تم نشره، موحية للاخرين أن ما حصل كان غلطة، لتقوم الاطراف التي قامت بتوثيق الغلطة المقصودة بنشر الخبر على أوسع نطاق وهكذا تكون سامسونغ قد حققت مبتغاها بالتسويق للهاتف بطريقة ذكية ودون دفع أموال!

وسامسونغ ليست الوحيدة التي تقوم بهذا الامر الذي يعد ضمن الخطة التسويقية التي يتم إعدادها لأي منتج جديد، حيث تكون النتيجة النهائية ان البعض تكلم عن غلطة سامسونغ والبعض الاخر تحدث عن ان الغلطة مقصودة، في حين ان الخطة تم وضعها للترويج للفيديو المنشور أدناه بجميع الحالات.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2018 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة