الاثنين ٢٩ أيار ٢٠١٧
دبي تتحضر لاطلاق معرض سوق السفر العربي
18-04-2017 | 23:38
دبي تتحضر لاطلاق معرض سوق السفر العربي

يفتتح معرض سوق السفر العربي (الملتقى 2017)، المعرض الرائد في قطاع السياحة والسفر على مستوى المنطقة، أبوابه يوم الاثنين القادم في 24 نيسان تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ولمدة أربعة أيام وسيوفر فرصة مثالية للتواصل وعقد الشراكات ويستضيف مجموعة متنوعة من الجلسات والندوات والمناقشات الوزارية على أعلى المستويات.
وسيتم تنظيم الدورة الرابعة والعشرين من هذا المعرض في مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة 24-27 نيسان، بمشاركة أكثر من 2600 عارض مؤكد و30 ألف زائر لأكبر حدث تجاري في منطقة الشرق الأوسط.
وقد أضاف المنظمون وللمرة الثانية على التوالي قاعة إضافية لاستيعاب الطلب الإضافي، مع وجود عارضين من 150 دولة و65 جناحاً وطنياً، وأكثر من 100 عارض جديد في المعرض لأول مرة.
وبهذا السياق، قال سيمون بريس، مدير أول معرض سوق السفر العربي: "من الواضح أن مشروع إكسبو دبي 2020 يقود مسيرة النمو في جميع أنحاء هذه المدينة التي تهدف إلى استكمال 160,000 غرفة فندقية في الوقت المناسب للترحيب بخمسة ملايين زائر إضافي خلال فترة المعرض الذي يمتد لستة أشهر. ومع ذلك، فإن دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي ككل تتطلع نحو تعزيز قطاع السياحة كركيزة أساسية لتنويع اقتصاداتها بعيداً عن النفط والغاز".
وأضاف: "يتجه المسافرون في الوقت الحالي للتعرف على مجالات مختلفة خلال رحلاتهم مثل الطهي والثقافة والتاريخ والتسوق والطبيعة والرياضة والحلال والمتنزهات والعافية والمنتجع الصحي والسياحة العلاجية والترف".
وسيسلط المنتدى الوزاري لمنظمة السياحة العالمية وسوق السفر العربي بحضور أكثر من 20 وزيراً مع قادة القطاع في منطقة الشرق الأوسط، الضوء على مساهمة قطاع السياحة في النمو الاقتصادي المستدام وتنويع الاقتصاد في منطقة الشرق الأوسط.
كما ستقوم (ILTM Arabia) باستضافة مجموعة من الاجتماعات المحددة مسبقاً بين موردي المنتجات والوجهات الفاخرة من جميع أنحاء العالم مع الجمهور من أصحاب الثروات. كما أن التسويق للمسافرين المهتمين بتجارب السفر المميزة سيكون جزءا لا يتجزأ من برنامج جلسات (ATM Travel Tech).
وتشمل الأقسام الرئيسية الأخرى في المعرض هذا العام أيضاً صالة العافية وسبا (التي نمت بنسبة 40٪ وتضم الآن 35 مورداً دولياً و35 من المشترين المتخصصين في الشرق الأوسط)، بالإضافة إلى أكاديمية وكلاء السفر، ونادي المشترين، وملتقى التواصل للمدونين.
كما ستعقد سلسلة من جلسات النقاش في المسرح العالمي، وستسلط الجلسة الأولى على دور معرض إكسبو دبي 2020 في تحقيق رؤية حكومة دولة الإمارات طويلة الأجل للتنويع الاقتصادي. وسوف تشارك نخبة من المتحدثين على مستوى عال في النقاش حول هذا الحدث العالمي الذي سيتم تنظيمه بعد 3 سنوات.
وقال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري: "شهد العام 2017 بداية جيدة من حيث عدد الزوار في مدينة دبي والذي بلغ أكثر من ثلاثة ملايين زائر في شهري كانون الثاني وشباط، وهو ما يمثل نمواً بنسبة 12 في المئة على أساس سنوي في أعداد الزوار. ويرجع جزء كبير من هذا النجاح المستمر إلى الدعم المستمر من شركائنا من وجهات الجذب الجديدة والقائمة وشركات الطيران ووكلاء السفر والذين يعملون معاً للارتقاء بمكانة دبي".
وأضاف قائلاً: "يجسد معرض سوق السفر العربي منصة مثالية لتسليط الضوء على العوامل الكامنة وراء نجاح مدينة دبي كوجهة جذابة لمجموعة متنوعة من المسافرين، حيث تواصل الإمارة دفع عجلة النمو السياحي بما يتماشى مع رؤيتنا السياحية لعام 2020. ونتطلع إلى إبراز مكانة دبي التي تشهد تطوراً مستمراً أمام العاملين والمهتمين بقطاع السفر الدولي خلال هذا الحدث بالإضافة إلى استعراض أبرز المعالم السياحية التي جرة إطلاقها خلال العام الماضي مثل دبي باركس آند ريزورتس وأوبرا دبي ومتحف الاتحاد ومتحف ساروق الحديد".
وأشار عصام كاظم إلى أن جناح دبي للسياحة سيستعرض هذا العام أهم المبادرات الجديدة الخاصة بما في ذلك آخر التحديثات حول مبادرات السياحة المستدامة في دبي وبرنامج التدريب الجديد الذي ستستعرضه كلية دبي للسياحة، وغيرها الكثير.
ومن جانبه قال تيري أنتينوري، النائب التنفيذي لرئيس طيران الإمارات والرئيس التنفيذي للدائرة التجارية: "تساهم تجارب السفر المميزة والتي تمثل الموضوع الرئيسي لمعرض سوق السفر العربي هذا العام، في توفير المزيد من الخيارات للمسافرين، وإننا نشهد طلباً متزايداً من المستهلكين على تجارب السفر الأصيلة والجذابة. حيث يرغب الناس الآن بتجربة أفضل من قبل وتعمل طيران الإمارات بجد على توفير هذه التجارب المميزة للعملاء".
وأضاف قائلاً: "ومع ذلك، فإن تجربة العملاء ليست سوى نصف المعادلة في خدمة المسافر الذي يتوق إلى تجربة واحدة من نوعها، حيث نعمل على توفير قيمة مضافة من خلال تعزيز الاتصال. وقد زادت عملياتنا بأكثر من الضعف في السنوات العشر الماضية، ولدينا الآن 155 وجهة عالمية موزعة على 83 بلداً في ست قارات ضمن شبكتنا المتنامية، ويمكن للمسافرين الآن الاستمتاع بالمزايا التي توفرها الجهات الجديدة مثل ميانمار وفيتنام وزامبيا وكمبوديا وكرواتيا".
ومن جهة أخرى علق أوليفييه هارنيش، الرئيس التنفيذي لمجموعة إعمار للضيافة قائلاً: "عملنا منذ تأسيس مجموعتنا قبل عشر سنوات على ترسيخ مكانتنا كمجموعة محلية متخصصة في قطاع الضيافة وتضم مجموعة متزايدة من الفنادق والمشاريع السكنية في دولة الإمارات العربية المتحدة وغيرها من الأسواق الدولية. ويوفر معرض سوق السفر العربي 2017 منصة هامة لنا لتسليط الضوء على ثلاثة علامات فندقية استثنائية وهي ’العنوان للفنادق والمنتجعات‘ و ’فيدا للفنادق والمنتجعات‘ و’فنادق روف‘".
وقال أنور أبو مناصر من شركة The Vision: "يعتبر سوق السفر العربي حدثاً رائداً في قطاع السفر ويوفر فرصة كبيرة للتواصل وعرض منتجاتنا ومشاريعنا لجمهور ضخم. ويسرنا باعتبارنا شريكاً رسمياً أن نساهم في قصة النجاح هذه التي بدأت منذ نحو 24 عاماً. وسوف نحرص على تقديم مفاهيم مصممة وتعزيز تجارب الزوار مع التأكيد مجدداً على التزامنا القوي بدعم قطاع السفر والسياحة في المنطقة".
ويعتبر سوق السفر العربي الذي ينعقد برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الحدث الأهم والأبرز للمتخصصين في قطاع السياحة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وشهد هذا المعرض زيادة كبيرة في عدد الزوار بنسبة 8% في عام 2016 ليصل عدد الحضور إلى أكثر من 39,800 شخص. وسجلت الدورة السابقة مشاركة 2520 شركة عارضة، وتوقيع صفقات تجارية بقيمة تجاوزت 2.5 مليار دولار خلال فعاليات المعرض التي تمتد لأربعة أيام.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2017 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة