الجمعة ٢٢ أيلول ٢٠١٧
تحرشات جنسية ومضايقات في دولة عظمى وبالأرقام
12-07-2017 | 20:15
تحرشات جنسية ومضايقات في دولة عظمى وبالأرقام

أظهر بحث لمركز بيو للأبحاث أن 40 في المئة تقريبا من الأمريكيين تعرضوا شخصيا لمضايقات عبر الإنترنت، وخصوصا على مواقع التواصل الإجتماعي مثل فيسبوك وتويتر.
وقال المركز إن 41 في المئة من 4248 شخصا شملهم البحث الذي صدر يوم الثلاثاء تعرضوا لمضايقات عبر الإنترنت كتوجيه الشتائم لهم وإحراجهم. وكانت النسبة في آخر بحث من هذا النوع أجراه المركز هي 35 في المئة عام 2014.
وقال خمس المشاركين في البحث تقريبا، إنهم تعرضوا لأشكال أكثر قسوة من المضايقات، مثل تهديدات بالإيذاء البدني ومتابعة أنشطتهم خلسة والتحرش الجنسي.
ورغم أن نصيب الرجال من المضايقات كان أكبر مقارنة بالنساء، إذ بلغت النسبة 44 في المئة للرجال مقابل 37 في المئة للنساء، فقد كانت النساء وخاصة الشابات منهن، هدفا لأنواع مختلفة من التحرش الجنسي عبر الإنترنت.
وقالت اثنتان من كل عشر نساء تتراوح أعمارهن بين 18 و29 عاما إنهن تعرضن لتحرش جنسي عبر الإنترنت، في حين قال أكثر من نصفهن إنهن تلقين صوراً إباحية دون أن يطلبن ذلك.
وكان نصيب مواقع التواصل الاجتماعي هو الأكبر في حالات التحرش عبر الإنترنت، حيث قال 58 في المئة ممن شملهم البحث إن آخر حادث تحرش تعرضوا له كان على أحد تلك المواقع.



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2017 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة