الخميس ٢٧ تموز ٢٠١٧
المجلس الاقتصادي والاجتماعي يرسم نهوض لبنان
08-07-2017 | 11:33
المجلس الاقتصادي والاجتماعي يرسم نهوض لبنان

حاوره باسل الخطيب

بكل ثقة وإيمان وإقتناع بدور المجلس الاقتصادي والاجتماعي في لبنان، يرى رئيس المجلس روجيه نسناس انه يجب على الدولة أن تُسرِع بتفعيل المجلس، ونقل النزاع من الشارع الى منبر حوار رسمي، ومقتنع ايضاً بأن التوافق اساسي، ويجب تقريب وجهات النظر بين شرائح المجتمع، خصوصاً ان المجالس الاقتصادية والاجتماعية هي مستشار الدولة بالقضايا الاقتصادية والاجتماعية.

نسناس وفي حديث لموقع BusinessEchoes.com لأخبار الاقتصاد والتكنولوجيا، يأمل الى تعيين هيئة عامة للمجلس وان يعطى الادوات المهمة والميزانية، لينطلق بأعماله، مشيراً الى ان المجتمع المدني اليوم (اصحاب العمل والعمال والمهن الحرة والمؤسسات غيرالحكومية والمغتربين واصحاب الخبرات) لديه خبراته على الارض، ويمكن ان يدرس بطريقة علمية وعملية هذه المواضيع.

ويقول نسناس إن المجلس الاقتصادي والاجتماعي في لبنان تأسس على اساس هدفين:

  • الأول: ترسيخ الحوار بين شرائح المجتمع اللبناني كخلق توافق بينهم حول المواضيع الاقتصادية والاجتماعية.
  • الثاني: المساهمة مع الدولة برسم سياستها الاقتصادية والاجتماعية.

وقال نسناس ان المجالس الاقتصادية والاجتماعية عددها 72 في العالم، وليس فقط لبنان من لديه هذا المجلس وصحيح انها تساهم ولو بصورة استشارية فهي تسهم بصنع القررات الاقتصادية والاجتماعية واليوم في لبنان هذا المجلس تم لحظه بمؤتمر الطائف وإتخاذ قرار بتأسيسه، وقد أبصر النور في العام 2000 وتم إتخاذ قرار بأن يوظف 72 شخصاً، يقوم بتعيينهم مجلس الوزراء بعد استشارة النقابات والهيئات التي تمثل المجلس، علماً ان المجلس يضم اصحاب العمل والعمال والمهن الحرة والمؤسسات غيرالحكومية والمغتربين واصحاب الخبرات .

وبعد ان تأسس المجلس الاقتصادي والاجتماعي في لبنان، قامت الهيئة العامة الأولى بالعمل لثلاث سنوات ومن بعدها اصبح المجلس يسيّر اعمال بغياب الهيئة العامة، ومن ثم وبناء لطلب المسؤولين وايماناً منه بدور المجلس وديمومته، قرر رئيس المجلس روجيه نسناس الاستمرار لتسيير الاعمال.

اليوم يرى نسناس ان للمجلس دوراً عليه ان يلعبه، مشيراً الى انه تطوّع بالتعاون مع اشخاص، وكي لا يقوموا فقط بتسيير الاعمال، بوضع خطة مبنية على عاملين:

  • اولا: ترسيخ العلاقات مع المجالس في الدول الأخرى ومن خلالها للاستفادة من خبراتها، وتمت المشاركة في المؤتمرات والتواجد بقوة فيها، وكانوا من دعاة تأليف رابطة المجالس الاقتصادية والاجتماعية حتى تم في الاشهر الماضية انتخاب نسناس رئيسا لرابطة المجالس الاقتصادية والاجتماعية في الدول العربية، وهناك خطة الآن لتنظيم عدة مؤتمرات على صعيد المنطقة، وسيصار الى ترسيخ العلاقات والحوار بين الدول العربية بعضها ببعض.
  • ثانياً: وحسب نسناس حاولنا مع فريق من الخبراء ان نضع تصوراً اجتماعياً اقتصادياً حول الوضع ودام ذلك عام ونصف على اعتبار انها فترة فراغ وكان عنوان الدراسة نهوض لبنان وهي مؤلفة من 600 صفحة نقترح فيها برنامجاً اقتصادياً، يعنى بالنمو الاقتصادي واجتماعياً يعنى بالعقد الاجتماعي بلبنان، وبالاصلاحات الكبرى التي يجب ان تجري في البلاد.

ومؤخراً أطلق المجلس الاقتصادي والاجتماعي في لبنان ورش عمل تضم شرائح المجتمع المدني مع المسؤولين لدرس المواضيع التي يحتويها الكتاب، ومعرفة كيف يمكن لهذه الخطة ان تتطور وما رأي المسؤولين بهذه المواضيع، كي تكون للمجتمع المدني رؤية متجانسة توافقية حول هذه المواضيع.

نسناس يقول ان المجلس الاقتصادي الاجتماعي اليوم دون هيئة عامة مشيراً الى ان فخامة الرئيس ودولة الرئيس ودولة الرئيس، والرئيس في خطاب القسم وكل اللقاءات الاقتصادية، تشدد على ضرورة مشاركة المجتمع المدني، بالقضايا الاقتصادية والاجتماعية، في حين ان الأكثر اهمية اليوم، ان يعاد تكوين المجلس وهذه نقطة اساسية. ويكشف نسناس انه تم التعاون مع فريق من المحامين، انطلاقاً من الخبرة الماضية، لإطلاق دراسة حول تطوير قانون المجلس الاقتصادي والاجتماعي، وهو قانون يحتاج الى تحديث ليواكب، كما ان المجلس بحاجة الى موظفين وخبراء، فهناك فقط 3 موظفين بالمجلس .

ويلخِّص روجيه نسناس لموقعنا اهم ما يقوم به:

الدور الاساسي للمجلس ان يحاول التوصل الى توافق حول المواضيع الاقتصادية والاجتماعية، فعندما تتكلم اليوم عن عقد اجتماعي، يعني ذلك ضمان شيخوخة صحة تربية سكن ومواضيع تهم اللبنانيين جميعا وحقوقهم، واليوم هناك توازن ويجب ان يواكب النمو الاقتصادي سلم اجتماعي وعطاءات اجتماعية، فالكل لا يتجزأ من هنا على شرائح المجتمع ان تساهم بخبرتها بهذه المواضيع كلها وهذه هي القيمة المضافة للمجلس .     

خاص موقع Business Echoes لأخبار الاقتصاد والتكنولوجيا
bassel@businessechoes.com



RSS Facebook Twitter YouTube LinkedIn
© 2017 Business Echoes | تطوير شركة التكنولوجيا المفتوحة